المعتقلون يخوضون معركة الأمعاء الخاوية لليوم السادس

- ‎فيأخبار

يواصل معتقلو الشرعية انتفاضتهم داخل سجون الانقلاب العسكري، حيث يخوضون معركة الأمعاء الخاوية لليوم السادس على التوالي، من خلال انتفاضتهم الثانية التي كانوا أعلنوا عنها يوم الجمعة الماضي احتجاجًا على الانتهاكات التي تمارسها سلطات الانقلاب في حقهم.

وكان عبد الله النجار، المتحدث الإعﻼمي باسم ائتﻼف المنظمات الحقوقية الداعمة للحريات، أكد أن اﻻئتﻼف تلقى عدد كبير من الشكاوى الخاصة بالتعذيب منذ إعﻼن بدء التحرك في تقديم مذكرة موثقة لدي المفوضية السامية لحقوق الإنسان باﻷمم المتحدة.

وأضاف النجار أنه تم تشكيل لجنة لفحص كافة الشكاوى والفديوهات التي تم استقبالها لدراسة استخدامها كأدلة موثقة، إضافية لما قامت المراكز الحقوقية بتوثيقه فعليا، مشيرا إلى أن دراسة الشكاوى الجديدة التي تلقاها اﻻئتﻼف ستستغرق 24 ساعة عمل.

وأوضح أن اﻷدلة التي تم التثبت منها حتى اﻵن تمثل أدلة دامغة على اﻻنتهاكات التي تحدث داخل السجون، مؤكدا أن الفريق الحقوقي سيطالب بتوقيع عقوبات على مصر ﻻنتهاكها كافة مبادئ حقوق اﻻنسان، فضﻼ عن ثبوت وجود مقار احتجاز للتعذيب الجماعي وثبوت حاﻻت وفاة نتيجة للتعذيب داخل السجون.

يذكر أن الهيئة العليا لانتفاضة السجون كانت قد اعلنت عن اتساع دائرة التنكيل بالسجون بعد استمرار الانتفاضة لتشمل أكثر من 17 سجنًا ومقر احتجاز تم تعذيب المعتقلين بهم خﻼل أيام اﻻنتفاضة، مشيرة إلى أن أشهر تلك االمقرات سجن شبين الكوم، ووادي النطرون، والعقرب، والفيوم، والوادي الجديد، والحضرة كما تم حرق متعلقات المعتقلين وتوزيع الكثير منهم على الزنازين الانفرادية ومنع الزيارة عنهم.