مجدى عبد الغفار: الإلحاد ظاهرة جديدة على المجتمع المصرى

- ‎فيأخبار

قال الدكتور مجدى عبد الغفار- الأستاذ بجامعة الأزهر وعضو هيئة كبار العلماء بالجمعية الشرعية- إن ظاهرة الإلحاد التى بدأت تطفو على السطح بين الشباب فى الدول الإسلامية نجمت عن الفراغ العقدى مع تزايد الاختلاف بين آراء العلماء، إلى جانب حب الظهور على الشاشات وحرية الإعلام غير المسئول والمنفتحة.
وأضاف، فى تصريح خاص لـ" الحرية والعدالة"، أن التقنيات الحديثة والغرف المغلقة على شبكة الإنترنت التى يتواصل من خلالها الشباب بعيدا عن المراقبة والملاحظة كان لها تأثير أيضا، مشيرا إلى أن ضعف دور العلماء المستهدفين على الشاشات غالبا يكونون غير مختصين أو لا يجيدون تفنيد الشبهه. وأشار عبد الغفار إلى أن البرامج التى تستضيف ملحدين يستهدف مقدموها لفت الأنظار وإشغال الناس عما يحدث فى المجتمع من قضايا سياسية ، بل وأصبحت مادة إعلامية يتسابق عليها الإعلاميون على الشاشات.
وأكد أن الحل الوحيد للقضاء على هذه الظاهرة هو أن يأخذ الأزهر دوره المنشود ويقوم على مثل هذه الأمور بمنهجية كافية لمحاولة رد هذه الأمور الغريبة على مجتمعاتنا ، وذلك من خلال العلماء القادرين على عرض الشبهة وحسن تفنيدها تفنيدا تاما.