فيديوجراف| مؤامرة السيسي و”بن زايد” ضد قطر قبل القمة العربية

- ‎فيسوشيال

غادر عبد الفتاح السيسي، قائد الانقلاب العسكري، مصر في طريقه إلى السعودية للمشاركة في فعاليات القمة العربية، والتي تُعقد في أجواء متوترة على مستويات عدة، لعل أهمها استمرار القطيعة بين قطر والدول الأربع.

وقد سبقت القمة المرتقبة زيارة لولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد إلى القاهرة، وشهد اللقاء وفرة في الصور الفوتوغرافية لإظهار قوة العلاقة بين السيسي و”بن زايد”، وافتقر إلى البيانات والتصريحات.

بدورها اعتبرت مصادر دبلوماسية مصرية، أن الزيارة كانت تهدف بالأساس إلى توحيد موقف الدولتين من الأزمة القطرية، خاصة عقب اتصال ترامب بمحمد بن زايد قبيل استقباله أمير قطر.

واستشعر “بن زايد” أن الاتصال يكشف اتجاه واشنطن للضغط على الدول الخليجية لإغلاق هذا الملف، وأعرب السيسي و”بن زايد” عن قلقهما من تغير موقف السعودية من الأزمة، على وقع ارتفاع وتيرة التنسيق بين الإدارة الأمريكية و”بن سلمان”.

وأشارت المصادر إلى أن “بن زايد” والسيسي متفقان على ضرورة التصعيد مع قطر وقطع سبل المصالحة، أو حتى العودة إلى أجواء ما قبل الحصار والمقاطعة.